رحيل الريسوني أو الانسحاب

  • الأولى
  سبق برس

رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، عبد الرزاق قسوم

رحيل الريسوني أو الانسحاب

وصف رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، عبد الرزاق قسوم، التصريحات العدائية التي أطلقها رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أحمد الريسوني، بالعدوانية ضد الجزائر، موريتانيا والصحراء الغربية.

وقال قسوم في تصريح أدلى به للموقع الإخباري  “سبق برس”، إن الجمعية وطنية جزائرية إسلامية لابد لها أن تتخذ موقفا من العدوان على الشعب الجزائري والشعب الموريتاني والشعب الصحراوي، مؤكدا أن جمعية العلماء المسلمين الجزائريين مدافعة عن الثوابت وحاضنة لها ورد الفعل طبيعي للدفاع عن الشعب والوطن. وأشار رئيس الجمعية، إلى أن الجمعية كانت سباقة في الاتصال بالاتحاد العالمي لعلماء المسلمين لتوعيته وتنبيهه إلى أن التصريحات تمس بمصداقية وكلمة الاتحاد، قائلا: “طلبنا من الأمين العام تقديم توضيح حول تلك التصريحات التي لا تلزم الاتحاد. وتساءل رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، عن ما يعنيه الريسوني في استعدائه علماء ومثقفي المغرب على  شعب موريتانيا والصحراء الغربية وتيندوف الجزائرية، مضيفا: “ هل تندوف احتلت مليلية وسبتة وهل هي تعتدي على الفلسطينيين في غزة وهل هي تقاوم الفلسطينيين في القدس ما معنى إقحام تندوف في الموضوع. وأضاف: “هذا عدم حكمة ولا مسؤولية وتجاوز كل الأعراف والقيم الأخلاقية التي يجب أن تكون في شخصية لها مكانة في الاتحاد العالمي ومع الأسف تفاجئنا بذلك. وتطرق رئيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، إلى البيان التوضيحي الذي أصدره الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، واصفا إياه أنه لم يكن في المستوى المطلوب وحاول إمساك العصا من الوسط. ويرى قسوم أنه كان يجب على الريسوني أن لا يصرح بهذا الكلام الذي لا يليق برئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، مردفا: “ لابد عليه كعالم من علماء الأمة أن تصحب تصريحاته بالأخلاق والأدب والقيم وعدم العدوانية ضد الشعوب وكان يرجى التنبيه من طرف الاتحاد”.
وأكد رئيس الجمعية أنه تواصل مع عديد العلماء المنتمون للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وعلى رأسهم الشيخ حسن ولد ددو من موريتانيا، بالإضافة إلى الشيخ علي الصلابي من ليبيا، وذلك لتحسيسهم بوجوب وقوفهم موقف الحامي لمصداقية وكلمة الاتحاد العالمي.
وبخصوص موقف العلماء الجزائريين المنتمون تحت لواء الاتحاد العالمي، قال قسوم إنه يسعى لعقد اجتماع مع العلماء الجزائريين المنتمين للاتحاد من أجل اتخاذ الموقف من التصريحات الخطيرة التي أطلقها الريسوني. وتابع: “وكل الاحتمالات ممكنة إما أن يسحب الريسوني كلامه ويقدم اعتذاراته أو أن يستقيل من الاتحاد ومن حقنا أيضا أن ننسحب من الاتحاد كجزائريين لأن كرامة وطننا مست ولا نقبل بهذا لا من طرف الريسوني ولا من غيره”.

قراءة 50 مرات

آخر الأخبار

أوكرانيا تنضم إلى ملف ترشح إسبانيا والبرتغال لاستضافة مونديال 2030

 نهائيات كأس العالم 2022

أوكرانيا تنضم إلى ملف ترشح إسبانيا والبرتغال لاستضافة مونديال 2030

تحديث منظومة تسيير الموانئ سيعطي دفعا قويا للاقتصاد الوطني

من خلال تحسين أداء الأنشطة المينائية وزيادة استقطاب الاستثمارات

تحديث منظومة تسيير الموانئ سيعطي دفعا قويا للاقتصاد الوطني

الجزائر تشكل عمقا تاريخيا وطرفا أساسيا في لم شمل العرب

مدير المركز العربي للدراسات السياسية والاجتماعية في جنيف، رياض سيداوي:

الجزائر تشكل عمقا تاريخيا وطرفا أساسيا في لم شمل العرب

إدانة السعيد بوتفليقة بـ 8 سنوات حبسا نافذا

في قضية تمويل رئاسيات أبريل 2019 الملغاة

إدانة السعيد بوتفليقة بـ 8 سنوات حبسا نافذا

وزير العدل يؤكد على “الدور الهام” لمجلس الدولة في تدعيم أسس دولة القانون

خلال إشرافه على تنصيب الرئيس ومحافظ الدولة الجديدين لمجلس الدولة

وزير العدل يؤكد على “الدور الهام” لمجلس الدولة في تدعيم أسس دولة القانون

توقيف شخص بتهمة استدراج وتحريض قاصر على السرقة

بسكرة

توقيف شخص بتهمة استدراج وتحريض قاصر على السرقة

تسطير مخطط أمني لتأمين احتفالات المولد النبوي الشريف

شرطة الجزائر العاصمة

تسطير مخطط أمني لتأمين احتفالات المولد النبوي الشريف

جازي تثري عرض

جازي تثري عرض "زيد" بخيارات جديدة من فئتي مائة و الف دينار!

إختتام المهرجان الوطني للأدب وسينما المرأة في طبعته الخامسة

سعيدة: وسط حضور كبير للعائلات و الشباب 

إختتام المهرجان الوطني للأدب وسينما المرأة في طبعته الخامسة

عمل الحكومة ارتكز على مواصلة تجسيد الإصلاحات السياسية والمؤسساتية

الوزير الأول, أيمن بن عبد الرحمان

عمل الحكومة ارتكز على مواصلة تجسيد الإصلاحات السياسية والمؤسساتية

عاجل

المواطن المواطن المواطن المواطن